الأمراض الفيروسيه فى الدواجن – جريدة المزرعة


الرئيسية / بيطرى / دواجن / الأمراض الفيروسيه فى الدواجن

الأمراض الفيروسيه فى الدواجن

1- الماريك
مرض الماريك هو مرض فيروسي سرطاني خبيث كابت للمناعة يصيب الدواجن ابتداء من عمر 6 أسابيع ولكنه ينتشر عاده فى الدجاج البالغ مابين 12- 24 أسبوع وفترة حضانة المرض حوالي 6أسابيع والمرض وبائي شديد العدوة حيث تصل نسبه النفوق فى القطعان الغير محصنه إلى حوالي 10-30% وقد تصل أحيانا إلى 80% .
‫#‏الأعراض‬ :
تظهر أعراض المرض فى شكل بطء فى النمو مع شلل فى الأرجل والأجنحة حيث يمشى الطائر بطريقه غير طبيعته ثم يفقد بعد ذلك السيطرة على أرجله التى يحدث بها عرج ثم تلتوي أصابع الرجل مع تقوس مفصل الركبه وضمور عضلات الفخذ مع ظهور إسهال مائى مصفر اللون ذو رائحه كريهه مع عدم قدره الطائر على الحركه للوصول إلى المعالف والمساقى مما يحدث هزال شديد لهذه الطيور نتيجه للجوع والعطش وتموت كما أنه قد تظهر الاصابه أحيانا فى العين بتغيير لونها إلى اللون الرمادى مع اختفاء الخطوط الاشعاعيه وتشوه القزحيه وتقل قدرتها على الاستجابة للضوء وتضيق تدريجيا وقد يصاب الطائر بالعمى.
‫#‏طرق_العدوى‬ :
يتم الاصابه بالمرض للكتاكيت الصغيرة خلال الأسابيع الأولى من العمر عن طريق الفيروس المتواجد فى غبار وفرشه العنبر نتيحه لاصابه قطيع سابق مربى به ولم يتم تطهيره حيث تنتشر الاصابه عن طريق الجهاز التنفسي وفى عده أيام ينتشر الفيروس في الأنسجة الليمفاوية مسببا الورم وفى ظرف أسبوعين ينتشر الفيروس فى جذور وتجاويف الريش كما أن الاصابه بمرض الكوكسيديا والطفيليات الداخلية تهيئ الطائر للاصا به بالماريك كما أنه يمكن نقل العدوى أيضا عن طريق الهواء المحمل بالفيروس نتيحه قرب المزارع من بعضها وقد يصاب الكتكوت بالفيروس منذ اليوم الأول من حياته ولكنه يبقى حيا بجسم الطائر طوال فتره حياته بالرغم من وجود أجسام مناعية بجسمه ناتجه عن التحصين أو عن طريق انتقالها من الأم ولكن لايظهر الفيروس أي نشاط إلا بعد بضعه أسابيع لأن تكاثر الفيروس يكون بطئ وفترة حضانته طويلة .
‫#‏الوقايه_والعلاج‬ :
1- تربيه سلالات من الطيور يكون لها مقدره وراثيه عاليه لمقاومه المرض.
2- الاهتمام بتهوية وتطهير العنابر بالفورمالين 3% أو الصودا الكاويه 1% لأنهما يمكنهما القضاء على الفيروس فورا وعدم تربيه أعمار مختلفه من الكتاكيت فى نفس المزرعه وأيضا عدم تذبذب درجات الحراره بالارتفاع والانخفاض مما يسبب للطيور نزلات برد مع العوامل المجهدة الأخرى كنقص التغذيه أو الزحام أو سوء التهوية مما يؤدى إلى نفوق مرتفع وعدم الاستفادة من اللقاح المستخدم .
3- التحصين ضد المرض بلقاح الماريك وذلك باءذابه اللقاح فى المحلول المذيب المرفق معه والحقن بمعدل 0.2 سم/ كتكوت فى عضله الفخذ أو تحت جلد الرقبه وذلك عند الفقس مباشره.

عن Admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“الزراعة” تقرر زيادة إنتاج لقاحات الدواجن من 120 مليون إلى 2 مليار جرعة سنويا

أكد تقرير أصدرته وزارة الزراعة واستصلاح الاراضى ، أن هناك دعما لتحويل ...