وفاة «راعى الغنم المغربى» الذى أصبح من أكبر مليارديرات العالم العربى وإفريقيا – جريدة المزرعة


الرئيسية / محافظات / وفاة «راعى الغنم المغربى» الذى أصبح من أكبر مليارديرات العالم العربى وإفريقيا

وفاة «راعى الغنم المغربى» الذى أصبح من أكبر مليارديرات العالم العربى وإفريقيا

توفي الملياردير المغربي والبرلماني السابق ميلود الشعبي، أمس السبت، عن عمر ناهز 86 عاما، بعد معاناة طويلة مع المرض، وسيوارى الثرى غدا الاثنين في مقبرة الشهداء بالرباط.

وقال أحد أفراد عائلة الملياردير، في تصريح لصحيفة “هسبريس” الإلكترونية الإخبارية المغربية، إن الشعبي فارق الحياة بينما كان في زيارة علاج إلى ألمانيا، دون أن يدلي بأي تفاصيل عن سبب الوفاة أو وقتها.

يُذكر أن البرلماني السابق هو المؤسس لمجموعة “يينا”، الاقتصادية المترامية الأطراف في بلدان عربية عدة منها المغرب ومصر وتونس وليبيا والإمارات، كما يمتلك سلسلة فنادق “رياض موغادور” المعروفة بعدم تقديمها الخمور لزبائنها، إضافة إلى سلسلة متاجر “أسواق السلام”.

وتقدر ثروته بـ 2.9 مليار دولار، مما جعله واحد من أغنياء العالم بحسب مجلة “فوربس” الأمريكية. وأشار موقع “المغرب اليوم” الإخباري أن ميلود الشعبي من مواليد عام 1929 بمنطقة شعبة قرب الصويرة، وبدأ حياته كراع غنم وعامل زراعي، وبفضل الادخارات البسيطة التي كان يقوم بها، أنشأ تجارة صغيرة في مراكش وهو في عمر 15 عامًا قبل أن ينتقل إلى مدينة القنيطرة حيث أنشأ عام 1948 أولى شركاته، وهي عبارة عن شركة صغيرة متخصصة في أشغال البناء والإنعاش العقاري، ومن هناك انطلق حتى أصبح يضاهي كبار المليارديرات العرب والأفارقة.

وبعد تقدم ميلود الشعبي في السن وبسبب ظروفه الصحية التي لم تسعفه للبقاء على رأس المجموعة الضخمة التي أرسى دعائمه بعد سنين من العمل الجاد، قرر أن يهب ثروته لأبنائه وعمال وموظفي شركاته ممن أسدوا خدمات جليلة لمجموعة “يينا” العملاقة وكذا لبعض الفقراء والمحتاجين بالمغرب.

عن Admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رئيس زراعة النواب يشارك في حفل تكريم المزارعيين علي مستوي الجمهورية  بمعرض اجري جرين الإسماعيلية

رئيس زراعة النواب يشارك في حفل تكريم المزارعيين علي مستوي الجمهورية  بمعرض ...