الصين: تراجع الاحتياطي إلى 3.2 تريليون دولار في يوليو – جريدة المزرعة


الرئيسية / اخبار يوميه / الصين: تراجع الاحتياطي إلى 3.2 تريليون دولار في يوليو

الصين: تراجع الاحتياطي إلى 3.2 تريليون دولار في يوليو

أظهرت بيانات البنك المركزي الصيني أن احتياطيات البلاد من النقد الأجنبي هبطت إلى 3.20 تريليون دولار في تموز (يوليو) الماضي بما يتفق مع توقعات المحللين، وكان اقتصاديون قد توقعوا في استطلاع أن ينخفض الاحتياطي إلى 3.20 تريليون من 3.21

تريليون في نهاية حزيران (يونيو). فقد نزلت احتياطيات الصين- وهي الأعلى على مستوى العالم- بواقع 4.10 مليار دولار في تموز (يوليو)، وارتفعت الاحتياطيات 13.4 مليار في حزيران (يونيو) متعافية من أقل مستوى في خمسة أعوام سجلته في أيار (مايو). وأشارت بيانات بنك الشعب الصيني (المركزي) إلى بلوغ احتياطيات الصين من الذهب 78.89 مليار دولار في نهاية تموز (يوليو) ارتفاعا من 77.43 مليار في نهاية حزيران (يونيو)، وقفز صافي مبيعات النقد الأجنبي لبنك الشعب في حزيران (يونيو) لأعلى مستوى في ثلاثة أشهر مع سعي البنك المركزي لحماية اليوان من التقلبات في السوق نتيحة اقتراع بريطانيا بالخروج من الاتحاد الأوروبي.

وفي العام الماضي سجلت احتياطيات النقد الأجنبي في الصين تراجعا قياسيا بلغ 513 مليار دولار بعد خفض قيمة العملة في آب (أغسطس) ما أدى لموجة نزوح رؤوس الأموال بشكل أثار قلق الأسواق العالمية، ونزل اليوان نحو 2 في المائة أخرى منذ بداية العام، ويحوم حول أقل مستوى في نحو ستة أعوام، ولكن البيانات الرسمية تشير إلى السيطرة على نزوح أموال المضاربة في الوقت الحالي بفضل قيود أكثر صرامة على رأس المال وتنظيم تداول العملة.

وأظهرت نتائج أحدث البيانات الصادرة عن نظام تبادل العملات الأجنبية، مزود خدمات المالية الصينية، تعزز سعر صرف اليوان قليلا مقابل سلة من العملات في تموز (يوليو)، وسجل مؤشر سعر صرف اليوان الذي يقيس قوة اليوان بالنسبة إلى سلة من العملات الرئيسية بما فيها الدولار الأمريكي واليورو والين الياباني، سجل 95.34 في نهاية تموز (يوليو) بارتفاع بنسبة 0.34 في المائة من الشهر السابق عليه، وأرجع محللون في السوق تعزز سعر صرف اليوان أخيرا إلى اتجاه الاستقرار في سوق الصرف الأجنبي العالمية بعد خفوت تأثير خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وتعهد البنك المركزي الصيني بمواصلة توخي الحذر في السياسة النقدية وتوفير مناخ نقدي ومالي محايد وملائم، وذكر بنك الشعب الصيني في تقرير السياسة النقدية للربع الثاني من العام أنه سيبقي على سيولة ملائمة وستستخدم أدوات متعددة للسياسة النقدية مع العمل على استمرار نمو الائتمان بمعدل معقول، مضيفا أن “اليوان سيظل مستقرا بوجه عام” متعهدا بإصلاح أسعار الفائدة والصرف. وأظهرت الأرقام الأولية الصادرة عن الإدارة العامة للنقد الأجنبي الصينية وصول فائض ميزان الحساب الجاري للصين خلال الربع الثاني من العام الحالي إلى 59.4 مليار دولار مقابل 48.1 مليار دولار خلال الربع الأول.

وأشارت البيانات الأولية إلى أن أرقام الحساب الجاري خلال النصف الأول من العام الحالي أظهرت فائضا قدره 98.7 مليار دولار، في حين سجل الحساب المالي والرأسمالي عجزا قدره 59.5 مليار دولار خلال الفترة نفسها.

عن Admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خبير نباتات: زراعة محصول الشاي في مصر يقلل فاتورة الاستيراد ويوفر العملة الصعبة

قال الدكتور خالد سالم، أستاذ بيوتكنولوجيا النباتات، إن المشروعات الزراعية الكبيرة التي ...