المحلب المبرمج (المؤتمت) .. مزاياه ومساوئه – جريدة المزرعة


الرئيسية / اخبار يوميه / المحلب المبرمج (المؤتمت) .. مزاياه ومساوئه

المحلب المبرمج (المؤتمت) .. مزاياه ومساوئه

برعاية المدير العام للمركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة (أكساد) الدكتور رفيق علي صالح، قدم خبير رعاية الحيوان في المركز الدكتور صاموئيل موسى عرضاً علمياً بعنوان ” المحلب المبرمج (المؤتمت) .. مزاياه ومساوئه “، وذلك في مقر أكساد بدمشق، بحضور خبراء أكساد المعنيين.

فيما يلي موجز للعرض . .
استهل خبير أكساد عرضه بالحديث عن المحلب المبرمج (المؤتمت) قائلاً أنه يعد آخر المحالب الآلية وأكثرها تطوراً، ويعمل بدون عامل حلابة، حيث يقوم الرجل الآلي (Robot) بحلابة الأبقار المربوطة أو الطليقة.
ويوجد في الواقع العملي لهذا المحلب أنموذجين، الأول منهما هو المستخدم في نظام الرعاية المربوط، وهو عبارة عن آلة كبيرة تسير في ممر الخدمة بالحظيرة، ويقوم المحلب ذاتياً بحلابة كل بقرة.
والأنموذج الثاني، هو المستخدم في نظام الرعاية الطليق، والمبدأ هو شعور البقرة بالضغط العالي بالضرع نتيجة تجمع الحليب فيه مما يدفعها للذهاب إلى المحلب.
ثم قدم خبير أكساد وصفاً للمحلب، فقال أنه يتألف من قفص حديدي له بابين، وبأبعاد البقرة طولاً وعرضاً، ويزود بمعلف فردي للعلف المركز. والقفص مجهز بكل أجزاء المحلب، ويثبت في داخل الحظيرة وفي مكان يسهل دخول وخروج الأبقار.
ويفتح الباب ذاتياً عند وصول البقرة أمام الباب، ويغلق بعد دخولها، وعندما تقف البقرة بالوضعية المناسبة يتدفق الماء الدافئ من صنبور تحت الضرع بهدف الغسيل.
وبعدها، يتحرك ذراع يحمل صينية تتواجد عليها أكواب آلة الحلابة، ويقوم ذراع ثان بمسك الكوب ويتوجه إلى كل حلمة، وعن طريق أشعة الليزر يحدد الذراع موقع الحلمة، وعند التطابق يقوم بتركيب الكوب على الحلمة، ويستمر بالعمل حتى يتم تركيب جميع الأكواب.
وبعد ذلك، تحدث خبير أكساد عن مزايا المحلب الآلي، وهي التوفير في اليد العاملة، كما يعمل المحلب (24) ساعة متواصلة، ومعرفة كمية الحليب الناتجة من كل بقرة وبدقة، وتنقل القياسات إلى الحاسوب المركزي بالمحطة.
ومن مزاياه أيضاً أنه يعد حلاً مناسباً للأبقار العالية الإدرار (3-4) مرات حلابة باليوم، ويزيد إنتاج الحليب بمقدار (10-15%)، ويسمح لصاحب المزرعة القيام بأعمال أخرى بدون الحاجة للمراقبة، ويكشف الأبقار المريضة والتي لا تأتي للمحلب.
وكذلك من مزاياه أنه مجهز بأخذ عينة لإجراء كونترول الحليب مرة شهرياً على الأقل، وحلابة كل ربع من الأرباع بشكل مستقل، كما يؤثر المحلب إيجاباً في صحة الضرع، ونوعية الحليب المنتج بهذا المحلب ممتازة.
واختتم خبير أكساد عرضه بالحديث عن المساوئ، فحددها بارتفاع تكاليف المحلب، كما يخصص كل محلب مؤتمت فقط إلى 60 بقرة حلوب، وتحتاج بعض الأبقار الحديثة (موسم أول) إلى أسبوع للتعود للذهاب إلى المحلب بشكل تلقائي ولا تزيد نسبتها عن 5-10%.

عن Admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خبير نباتات: زراعة محصول الشاي في مصر يقلل فاتورة الاستيراد ويوفر العملة الصعبة

قال الدكتور خالد سالم، أستاذ بيوتكنولوجيا النباتات، إن المشروعات الزراعية الكبيرة التي ...