تنظيم زراعة الخضروات – جريدة المزرعة


الرئيسية / زراعى / تنظيم زراعة الخضروات

تنظيم زراعة الخضروات

يجب تنظيم زراعة الخضروات، والتنسيق في تبادل زراعة أنواعها للحصول على محصول وفير، والحفاظ على خصوبة التربة. وبصفة عامة هناك أربع مجموعات رئيسية من الخضروات؛ بعضها تنجح زراعته مع البعض الآخر والعكس:

 1 .خضروات العائلة الصليبية: وتتبعها عائلة الكرنبيات؛ والتي تشمل الكرنب،والبروكلي،والخضر الشرقية، مثل الفجل،واللفت.

2 .البقوليات: وتشمل عائلة البازلاء، بما في ذلك البازلاء،والفاصوليا،والبرسيم؛ والذي يستخدم كسماد أخضر، و البقوليات العقدية التي إذا تركت لتتحلل في التربة؛ ستستفيد المحاصيل المنزرعة من الآزوت المتخلف عنها.

3.العائلة الباذنجانية: وتشمل محاصيل البطاطس،والطماطم،والباذنجان،والفلفل(ويمكن زراعة الباذنجان والفلفل في أى مكان بالدورة الزراعية).

4 .المحاصيل الجذرية: مثل الجزر، والجزر الأبيض،والبنجر،والكرفس،والبقدونس،والشمر الفلورنسي، وجميع المحاصيل الجذرية.

ويمكن تبادل الزراعة في الأحواض بين محاصيل هذه المجموعات الأربعة كل عام، وتحريكها في نفس الترتيب والاتجاه. لذلك يجب تجنب زراعة نفس المحصول في نفس المكان أكثر من عام واحد في الأربعة مجموعات؛ وذلك للمساعدة في منع أمراض الجذور.

ويساعد هذا أيضاً في تحقيق أقصى استفادة من متطلبات التربة الخاصة بالمحاصيل؛ حيث يتكون الجير على الطبقة السطحية من التربة في حالة تكرار الزراعة، بينما تفضل محاصيل البطاطس والبقوليات التربة التي تم تسميدها. وتساعد المعالجات البديلة في الحفاظ على توازن التربة، من خلال التبادل بين زراعة محصول ذو جذور عميقة لمدة عام، ومحصول آخر ضحل الجذور في العام الآخر.

*وماذا عن المحاصيل الحديثة؟

النظام القديم للزراعة لا يأخذ في الحسبان المحاصيل الحديثة مثل الذرة الحلوة والكوسة. لكن الكثير من الناس لا يريدون تخصيص ربع قطعة أرضهم للمحصول الرئيسي البطاطس. وإذا كان هذا هو الحال، فما عليك سوى تقسيم قطعة الأرض إلى ثلاثة، وزراعة الكوسة مع البازلاء والفاصوليا.

*تنظيم أحواض زراعة الخضر:

يمكن زراعة محاصيل السلطة، والمحاصيل السريعة الأخرى، في الفراغات الموجودة في الأحواض بين صفوف المحاصيل الأكبر والأبطأ نمواً. يمكن مثلاً أن يدخل البصل،والقرع،وخضروات السلطة الورقية والساقية والثمرية في الأماكن التي توجد بها مساحة، وذلك على الرغم من أن البصل يزرع غالباً مع المحاصيل البقولية.

*ملاحظات هامة للحفاظ على خصوبة التربة:

هناك ملاحظات هامة يجب الالتفات لها للحفاظ على خصوبة التربة، ولضمان نمو جيد لمحاصيل الخضر. وعندما تخصص قطعة أرض جديدة للزراعة؛ فقد تنسى ما قمت بزراعته في قطعة الأرض الخاصة بك في العام السابق، فلا تقلق. فقط تذكر هذه النقاط المهمة:

*لا تزرع البطاطس في نفس المكان لمدة عامين على التوالي؛ لأنها من  المحاصيل الجائعة للعناصر الغذائية، وسوف يؤدي تكرار زراعتها إلى ترك التربة مستنفدة من العناصر الغذائية.

*أضف الجير إلى التربة في الخريف بعد زراعة البطاطس، وازرع البازلاء أو الفاصوليا على تلك القطعة من الأرض. وتعتبر البازلاء والفاصوليا من المحاصيل المفيدة جداً كسماد أخضر غني بالعناصر الغذائية الكبرى لأي محصول يزرع بعدهما، بما في ذلك الكرنب.

*مع المحاصيل الجذرية، لا تحفر في الأرض المسمدة قبل الزراعة لأن هذا لا يفضل مع المحاصيل الجذرية. وبدلاً من ذلك، قم بإجراء المعاملة  بالسماد بمجرد إتمامك لحصاد المحاصيل الجذرية في الخريف؛ وبذلك سيتم تجديد خصوباً التربة تجهيزاً لزراعة البطاطس.

*وماذا عن الخضروات المعمرة؟

يجب أن تزرع الخضروات المعمرة، بما في ذلك الراوند،والخرشوف،والسبانخ مستديمة الإزهار، في أحواض منفصلة؛ حيث يمكن تركها بدون حدوث مشكلات. ويحتاج محصول الهليون إلى حوض خاص به؛ لأنه سوف يستغرق بضع سنوات قبل أن تتمكن من حصاده.

                          *المصدر: مجلة ) The Simple Things) الإنجليزية- عدد فبراير 2018

عن Adminn

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خبير نباتات: زراعة محصول الشاي في مصر يقلل فاتورة الاستيراد ويوفر العملة الصعبة

قال الدكتور خالد سالم، أستاذ بيوتكنولوجيا النباتات، إن المشروعات الزراعية الكبيرة التي ...