قواعد وفوائد تقليم الأشجار – جريدة المزرعة


الرئيسية / زراعى / قواعد وفوائد تقليم الأشجار

قواعد وفوائد تقليم الأشجار

يجب قبل إجراء عملية التقليم إلقاء نظرة فاحصة  على النباتات لمعرفة مقدار الأغصان التي تحتاج للإقتلاع.

*فوائد متعددة لتقليم الأشجار:

هناك فوائد متعددة لتقليم الأشجار، بعضها فوائد زراعية تنعكس على النباتات، والبعض الآخر فوائد نفسية وروحية للقائم بعملية التقليم:

توفر عملية التقليم العلاج المحدد المطلوب لكل شجرة في قطعة الأرض الخاصة بك. والمتعة أثناء إجراء عملية تقليم الأشجار؛ هي أنك تنسى نفسك تماماً أثناء قيامك بها، مما يؤدي إلى استبعاد جميع الأفكار السلبية.

ويعمل التقليم على تدريب كل من نباتاتك وعقلك على تجديد النشاط. ويعد قص أفرع الأشجار أثناء عملية التقليم فناً فيه شكل من أشكال الإبداع، وهو يؤدي إلى التخلص من المنظر الفوضوي في حديقتك.

ويعد التقليم ركناً مهماً من أركان رعايتك لنباتاتك وأشجارك؛ حيث أن التقليم يشجعها على الوصول إلى أقصى إمكاناتها، من خلال المساعدة في وقايتها من الأمراض، وتشجيع تكوينها لأفضل ثمار أو أزهار ممكنة وإطالة عمرها. وضع في اعتبارك الحقيقة الغريبة المتمثلة في أنه من خلال تقليص حجم النموات القوية بشكل كبير جداً، فمن المحتمل أن تمنحها المزيد من النشاط، بينما تتطلب النباتات الضعيفة تقليماً رهيفاً إذا كانت ستزدهر.

*التقليم المثالي للأشجار:

ربما يقوم البعض بسبب جهله بقواعد التقليم الصحيحة بالتسبب في قتل الأزهار التي لم تقطف بعد، بل وإزالة الأفرع الجيدة التي تتكون عليها الأزهار والثمار والمرغوب بقاؤها. حسناً، إن التقليم المثالي هو الذي يتم بإزالة السيقان القديمة غير المنتجة، وتعديل إطار الأفرع لتوفير التغذية للأفرع الجيدة والصحية؛ وسوف ينعكس هذا على إزهار وإثمار النباتات في العام التالي لإجراء التقليم. وهناك نوع من التقليم يتم لتشكيل انتشار أفرع نبات أو شجرة، لكى لا تجور على نمو نبات آخر. وبصفة عامة يتم التقليم بشكل أساسي بغرض الحفاظ على سلامة النبات، ومنع تزاحم الأفرع لإتاحة الفرصة لتغلغل الضوء وأشعة الشمس بداخل قلب الشجرة، وتحقيق الغرض من زراعة الشجرة وإكسابها مظهراً مرغوباً.

وإلى أن ترى نتائج عملية التقليم ماثلة أمامك؛ فإن إجراء تغييرات على نباتاتك قد يكون محفوفًاً بالمخاطر، ولكن لا تخف؛ فكما هو الحال مع أي مهمة جديدة، فإن القيام بها خطوة بخطوة سيزيل الغموض عن العملية.

*شروط وقواعد التقليم الصحيح:

بالطبع، فإن اختيار التوقيت المثالي لإجراء التقليم هو أهم شيء. وكقاعدة عامة، يجب تقليم النباتات التي تتفتح في الربيع بعد ذلك مباشرة، بينما يمكن التعامل مع الأزهار الصيفية في الشتاء أو أوائل الربيع.

قم بتحديد الأفرع الميتة والتالفة والمريضة، وقم بإزالة تلك الأجزاء المتضررة. وابحث عن الفروع التي تتقاطع عن كثب وقد تحتك ببعضها البعض؛ حيث لا يمكنها فقط إحداث تآكل للحاء ولكن أيضاً تمنع دوران الهواء بداخل الشجرة، وهو أمر حيوي لتوفير نمو صحي جيد للأشجار.

وقبل إزالة أي أجزاء من الشجرة، تأكد من أن أدواتك حادة وأن قصك نظيف(يؤدي ذلك إلى تسريع عملية الشفاء)، وأنه إذا كان هناك برعم؛ فإنك تقطع فوقه مباشرةً. وسيشجع التقليم بزاوية على جريان مياه الأمطار ويمنع جعل المنطقة المكشوفة من الشجرة أرضاً خصبة للأمراض.

إعمل في طريقك حول الحديقة، وعند الانتهاء من المهمة؛ تخلص من القصاصات الخشبية بأي طريقة مناسبة لمنع انتشار التلوث، أو استخدم آلة تقطيع لعمل نشارة خشبية منها أو مزيج قابل للاستخدام كسماد.

*أنواع وإجراءات التقليم:

متى استلزم الأمر إجراء عملية التقليم؛ ابدأ بالدليل التالي، ولكن قم بإجراء المزيد من البحث للتحقق من الاحتياجات المحددة لنباتاتك، بما في ذلك تكرار التقليم المطلوب.

*التقليم الخريفي المتأخر:

*معظم الورود: يتم القطع فيها باتجاه البراعم المواجهة للخارج لتحقيق شكل مفتوح المركز.

*المتسلقات المزهرة: في أواخر الصيف والخريف: يتم تقليمها عندما تبدأ البراعم في الانتفاخ.

*تقليم الربيع:

*المتسلقات المزهرة في أواخر الشتاء والربيع: يتم تقليمها تقليماً خفيفاً بعد التفتح في نهاية الموسم.

*الشجيرات المزهرة في أواخر الصيف: يمكن تقليصها بشدة في أوائل الربيع(فقط تلك التي تزهر على نمو الموسم الحالي، مثل البودليه).

*شجيرات الشتاء المزهرة: قم بالتقليم في أوائل الربيع للحصول على شكل جيد. والشجيرات ذات السيقان الملونة؛ يتم تقليمها تقليماً شديداً عندما تبدأ أوراق الشجرة الجديدة في الظهور في أوائل شهر مارس.

*النباتات الخشبية المعمرة: يمكن خلال هذه الفترة تهذيب أي متبقيات للأغصان من نقرات الطيور واللافقاريات خلال فصل الشتاء.

*تقليم الصيف:

*الأشجار دائمة الخضرة: تتطلب درجة من التقليم أكثر قليلاً من مجرد عملية قطع الخشب الميت أو المريض أو التالف.

*النباتات الزهرية المعرشة والمتسلقة: يتم تقليمها لمنعها من شغل مساحة كبيرة.

*عائلة البرقوقيات: يساعد التقليم على الوقاية من مرض الأوراق الفضية؛ الذي يتم انتقاله بواسطة الرياح خلال الفترة من نهاية الخريف إلى الربيع.

*أشجار البتولا والمانوليا: يفضل تقليمها في أواخر الصيف بدلاً من الشتاء؛ لأنها من المحتمل أن تنزف عصارتها بشدة.

*تقليم الخريف:

معظم الشجيرات والأشجار المتساقطة: يتم تقليمها تقليماً خفيفاً في الخريف أو الشتاء.

*النباتات العشبية المعمرة: يتم تهذيبها عن طريق إزالة السيقان المحتوية على الزهور الميتة.

*النباتات الخشبية المعمرة: التعامل المثالي معها هو بترك الأنواع التي تحمل رؤوساً ذات بذور جيدة(كغذاء للطيور)، وترك السيقان المجوفة(والتي توفر مأوى للحشرات خلال فترة سباتها)، حتى حلول الربيع؛ حيث يتم تقليمها في الربيع.                                                                                                       

*أشجار التوت والكشمش: يتم تقليمها تقليماً خفيفاً للخارج.

*المعدات المطلوبة للتقليم المثالي:

بعض الأدوات الأساسية والإجراءات؛ ستجعل تقليم نباتاتك مثالياً. وعموماً تعتبر أدوات التقليم الحادة ضرورية من أجل القطع النظيف للأغصان. وعند تقليم السيقان أو الأغصان المريضة؛ يجب مسح الشفرات جيداً بالمطهر لمنع انتشار العدوى.

وبعد ذلك، قم بإزالة أي عصارة ناتجة عن قص الأفرع بقطعة قماش، وقبل تخزين أدوات التقليم؛ يجب تزييت الشفرات لمنع تراكم الصدأ عليها.

*مقصات التقليم:

هناك نوعان من مقصات التقليم: المقص ذو الأذرع الدائرية الملتفة على بعضها؛ ويستخدم على السيقان الأكثر نعومة، والنوع السنداني الشكل الذي يعمل بشكل أفضل على الأفرع الخشبية.

*مقصات العقل والحواف:

وتعطي مقابضها الطويلة نفوذاً أفضل بين الأفرع. وتستخدم على السيقان الخشبية التي يبلغ قطرها 3 سم كحد أقصى.

* منشار التقليم:

وهو نوع من أدوات التقليم مزود بأسنان؛ ولذلك يمكن استخدامه على الفروع التي يصل سمكها إلى 5 سم. وتحتوي بعض التصميمات من مناشير التقليم على شفرة آمنة قابلة للطي.

*مقصات التقليم طويلة المدى:

وهي تتكون بشكل أساسي من زوج من الأسلحة على مقبض. وهذه المقصات بعيدة المدى تكون مخصصة للتعامل مع الأشجار الطويلة أو الشجيرات الكبيرة.

                          *المصدر: مجلة ) The Simple Things) الإنجليزية- عدد فبراير 2018

عن Adminn

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خبير نباتات: زراعة محصول الشاي في مصر يقلل فاتورة الاستيراد ويوفر العملة الصعبة

قال الدكتور خالد سالم، أستاذ بيوتكنولوجيا النباتات، إن المشروعات الزراعية الكبيرة التي ...