​”فايد” يؤكد على أهمية دور الارشاد الزراعي في دعم الفلاح المصري فنياً – جريدة المزرعة


الرئيسية / زراعى / ​”فايد” يؤكد على أهمية دور الارشاد الزراعي في دعم الفلاح المصري فنياً

​”فايد” يؤكد على أهمية دور الارشاد الزراعي في دعم الفلاح المصري فنياً

“الزراعة” تصدر حزم من التوصيات الفنية لمحاصيل الفاكهة خلال ابريل
أكد الكتور عصام فايد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أهمية الدور الذي يقوم به الارشاد الزراعي في دعم الفلاح المصري بالتوصيات الفنية لزيادة الانتاجية في كافة المحاصيل، مشيراً الى ان الوزارة تصدر نشرة دورية للمزارعين تحتوي على هذه التوصيات لاتباع افضل الممارسات الزراعية.
وفي سياق متصل أصدرت الوزارة، حزمة من التوصيات الفنية الخاصة بمحاصيل الفاكهة التي تجرى خلال شهر ابريل.
وشملت التوصيات الخاصة بالموالح، ان يتم الري على الحامي دون تفريق أو تعطيش على حسب نوع التربة مع تجنب الري خلال فترات ارتفاع درجات الحرارة نهاراً، فضلاً عن متابعة الإصابة بالمن والتربس والذبابة البيضاء والبقة الخضراء والمقاومة في حال ظهور أي اصابة، ومقاومة الحشائش يدوياً أو بالمبيدات الموصى بها مع مراعاة عدم ملامسة الأشجار، والرش لمقاومة عفن السرة بالبرتقال مع نهاية ابريل.
وفيما يخص زراعات العنب، أوصت الوزارة في تقريرها بضرورة الري على الحامي في الصباح الباكر أو بعد الظهر، والرش بالجبرلين في قمة التزهر بتركيز 20 جزء / المليون بهدف خلق أزهار العنقود، فضلاً عن استخدام الأسمدة الورقية في حال الاحتياج اليها خاصة في الأراضي الرملية، والرش الوقائي ضد البياض الدقيقي ومقاومة الحشائش.
ولفت التقرير الى مراعاة عدم تعطيش أشجار المانجو أو ريها بغزارة خلال فترة التزهير والعقد الصغير، والاستمرار في الرش الوقائي من البياض الدقيقي بالكبريت الميكروني وذلك حتى منتصف مايو، مشيراً الى انه في حال ظهور الإصابة بالبياض الدقيقي يتم الرش بالمبيدات الجهازية الموصى بها.
وبالنسبة لزراعات الموز، أكد التقرير على ضرورة التسميد الأزوتي كما فش شهر مارس، واضافة الدفعة الأولى من سلفات البوتاسيوم بمعدل 500جم/نبات، فضلاً عن إزالة البروز التي تظهر خلال الشهر، والاستمرار في جمع المحصول إن وجد، مع رفع الأكياس المتبقية على السوبات، وفحص وإزالة النباتات المصابة بتورد القمة أو التربس مع الرش الدوري كل اسبوعين لمقاومة حشرة المن.
وضمن التوصيات التي أصدرتها الوزارة لزراعات الزيتون، مراعاة إجراء عملية رش الحشائش بالمبيدات كل شهرين، وان يتم الرش بعد تطاير الندى في الصباح، على النموات الخضراء للحشائش مع الحرص على عدم ملامسة المبيدات للأوراق أو الأفرع أو الثمار، وذلك مع الالتزام بمقررات الري للأشجار حسب عمر الشجرة حيث ت تراوح كمية الماء اللازمة لكل شجرة من 20 لتر عند عمر سنة الى 100 لتر عند عمر 6 سنوات.
وفيما يتعلق بمحاصيل الفاكهة المتساقطة، فأكدت التوصيات الخاصة بها ضرورة الري بإنتظام عند اتمام العقد تبعاً لدرجات الحرارة ونوع التربة، ومقاومة الحشائش بالعزيق السطحي، فضلاً عن إضافة الأسمدة الأزوتية والرش بالمبيدات الورقية بعد إتمام العقد وإكتمال خروج الأوراق.

عن Admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خبير نباتات: زراعة محصول الشاي في مصر يقلل فاتورة الاستيراد ويوفر العملة الصعبة

قال الدكتور خالد سالم، أستاذ بيوتكنولوجيا النباتات، إن المشروعات الزراعية الكبيرة التي ...